ما هو النزول الأبيض؟

هو عتامة أو ضبابية في عدسة العين الداخلية وتحولها من اللون الشفاف إلى اللون الأبيض المعتم مصحوباً بضعف الإبصار تدريجياً. والتي طبيعيا يجب أن تكون صافية لتؤدي دورها المهم في تبؤر الصورة على الشبكية وبالتالي الحصول على حدة بصرعالية.

ما هي أسباب النزول الأبيض؟

السبب الرئيسي للنزول الأبيض هو تقدم السن، يليه أسباب أخرى متنوعة مثل إصابة العين بضربة عنيفة، الإصابة بمرض السكري، وراثي، وبعض أمراض العين (خاصة التهاب القزحية).

ما هي الأعراض المصاحبة للنزول الأبيض؟

يشكو المريض من ضعف الرؤية وإحساس بالضباب أو الغبار أمام العين والذي يكون خفيفاً في المراحل الأولية للنزول الأبيض ويزداد ضعف البصر تدريجياً مع زيادة النزول الأبيض حتى يسبب ضعف شديد بالرؤية اذا تم اهماله وعدم علاجه.

قد تظهر الأعراض بعدة أشكال مثل: ضبابية في النظر، وهج وهالات الضوء، تحسس للإنارة أو ضوء الشمس، ضعف النظر ليلاً، إزدواجية في النظر، صعوبة في القراءة ، شحوب الألوان وتغيير مستمر في درجة النظارة.

متى وكيف يتم علاج النزول الأبيض؟

في المراحل الأولى للنزول الأبيض التي لا يحدث معها ضعف مؤثر للبصر يمكن متابعة المريض واستخدام النظارة الطبية لتحسين الابصار. اما في الحالات المتقدمة التي يحدث معها ضعف إبصار يؤثر على نشاط المريض اليومي أو لا يتحسن بالنظارة الطبية فذلك يتطلب إجراء عملية جراحية تتضمن إزالة عدسة العين واستبدالها بعدسة صناعية، على أن هناك عدة أنواع من هذه العدسات ولكل شخص حالته الخاصة والعدسة الملائمة له التي يحددها له طبيبه المعالج.

كيفية تشخيص النزول الأبيض؟

يتم تشخيص النزول الأبيض عن طريق الكشف الطبي وإجراء فحص للعين من قبل الطبيب المختص، والذي يشمل فحص شامل لتشخيص أي حالة مرضية أخرى للعين قد تكون مصاحبة لوجود عتمة العدسة ولها دور في تقليل حدة البصر ومنها ضبابية القرنية، امراض الشبكية، ارتفاع ضغط العين أو أمراض العصب البصري.

وحتى الحالة الصحية العامة للمريض لها دور مهم في تقييم الحالة وتطورها أو علاجها.

ما هي تعليمات عملية النزول الأبيض؟

  • النوم على الظهر أو على الجانب الآخر للعملية لمدة أسبوعين بعد العملية.
  • الصلاة في وضع الجلوس وعدم الانحناء للأسفل لمدة أسبوعين بعد العملية.
  • عدم غسل العين بالماء لمدة اسبوع بعد العملية.
  • إرتداء النظارة الشمسية عند الخروج في الشمس لحماية العين.
  • الابتعاد عن الأتربة والدخان والغبار والبخور وعدم ممارسة الرياضات العنيفة والسباحة لمدة شهر بعد العملية.
  • يجب مراجعة الطبيب في اليوم التالي للعملية مع العلم أن تحسن النظر يبدأ من اليوم التالي إلا أن استقرار النظر بالكامل يحتاج إلى عدة أسابيع.
  • أن يستخدم المريض الأدوية (القطرات) حسب إرشادات الطبيب.
  • عدم فرك العين أو الضغط عليها.
  • استخدام مسكنات عند الاحساس بالآلم.
  • سؤال الطبيب عن الوقت المناسب لسياقة السيارة.
  • عند النوم يجب تركيب واقي بلاستيك على العين لمدة أسبوع.