حقن الأفاستين لعلاج اعتلال شبكية العين

حقن الافاستين لعلاج اعتلال شبكية العين وهي تحقن  داخل العين باستعمال تخدير موضعي للعين وتؤدي في معظم الحالات الى زوال الأوعية غير الطبيعية والنزيف المرافق لها، وتستخدم حقنة أفاستين في علاج اعتلال الشبكية المرتبطة بتقدم السن وحالات مرضى السكري المتقدم وترشيحات الشبكية نتيجة اعتلال الشبكية أو انسداد الأوردة الشبكية.

كما أن المريض يحتاج وبشكل متكرر إلى عدة جلسات لحقن الدواء داخل العين، ومازالت البحوث مستمرة في هذا المجال للتوصل إن شاء الله إلى طرق علاج جديدة متقدمة تعمل على وقف المسببات الأصلية لهذا الاعتلال بشكل نهائي وليس مؤقتاً كما هو معمول به الآن من خلال طرق العلاج المتاحة

جلسات الليزر PRP

ما هو علاج شبكية العين بالليزر؟

الليزر هو جهاز يولد طاقة ضوئية كبيرة و مركّزة، يقوم باستهداف الشبكية بشكل مباشر من دون إلحاق الضرر بالأنسجة الأخرى الموجودة في طريقه. في كثير من الحالات يستطيع الليزر أن يحافظ على ما تبقى من قدرة بصرية و يمنع من فقدان البصر بشكل كامل.

كيف يتم علاج الشبكية بالليزر؟

يعد علاج الشبكية بالليزر من عمليات العيادات الخارجية و لا يحتاج إلى المبيت في مستشفى، حيث يتم تخدير العين بواسطة قطرة مخدر موضعي متزامناً مع استخدام قطرة لتوسعة حدقة العين. يجلس المريض في قبال الطبيب على كرسي عادي كما في معاينة العيون الإعتيادية و تستغرق العملية في حدها الأعلى 30 دقيقة يغادر المريض بعدها إلى المنزل مباشرة و عادة ما تترافق العملية مع ألم خفيف.

متى يمكن استخدام الليزر في علاج الشبكية؟

يرجى الإنتباه إلى أن أمراض الشبكية لا تؤثر على الشكل الظاهري للعين، حتى في الحالات التي قد يحدث فيها نزيف أو تسرب سوائل إلى خلف الشبكية فإن ظاهر العين يبقى طبيعياً. بل حتى إن مستوى الرؤية يمكن أن لا يتجاوب لهذه التهديدات بسرعة و يبقى طبيعياً لفترة من الزمن. لذلك فإن الطريقة الوحيدة للكشف عن أمراض الشبكية التي قد تهدد بفقدان النظر هي معاينة قعر العين و الحدقة متسعة.